الرئيسية / حوادث / ضـ.ــ.ـحـ.ــ.ـايا في شـ.ـجـ.ـار بين عائلتين تركيتين بسبب ربع ليرة ذهب !!!!!

ضـ.ــ.ـحـ.ــ.ـايا في شـ.ـجـ.ـار بين عائلتين تركيتين بسبب ربع ليرة ذهب !!!!!

تركيا…شام نيوز24

ضـ.ــ.ـحـ.ــ.ـايا في شـ.ـجـ.ـار بين عائلتين تركيتين بسبب ربع ليرة ذهب !!!!!

تحدثت وسائل الإعلام التركية عن حادثة الشـ.ــ.ـجار التي وقعت بين عائلتين تركيتين في ولاية قوجايلي من أجل ربع ليرة ذهب

وقالت مصادر اعلامية محلية في تركيا ، أنه  نشب الـ.ـشـ.ـجار بين العائلتين بسبب ربع ليرة ذهب فقط.

حيث كان قد قام فرد من إحدى العائلتين بتقديم نصف ليرة ذهب هدية لفرد من العائلة الأخرى يوم زفافه، ليقوم هذا الشخص بتقديم ربع ليرة ذهب لشخص من العائلة الأولى في يوم زفافه بدلا من نصف ليرة كرد دين له وليس كهدية .

و خلال الشجار، توفي شخص ونقل شابين للمستشفى وهم في حالة صحية جيدة .

وفـ.ـاة طالب تركي بعد سقوطه من الطابق الرابع قبل استلام جلائه المدرسي بنصف ساعة (فيديو)

نقلت وسائل الإعلام التركية أنباء مؤسفة عن وفـ.ـ اة طالب تركي في المرحلة الثانوية بعد سقوطه من الطابق الرابع قبل ذهابه لاستلام الجلاء المدرسي بنصف ساعة فقط .

وقعت الحادثة في ولاية سامسون، حيث تلقى الأب اولوداغ وهو معلم صف و الأم اولوداغ و هي محاسبة نبأ وفـ.ـ اة ابنهما البالغ من العمر 16 عاما وهما في العمل.

وذلك قبل ذهاب الفتى لاستلام البطاقة الدراسية النهائية لصف الحادي عشر بنصف ساعة فقط .

وبحسب المصادر، ترك الأبوين طفلهما يجهز نفسه لهذا اليوم وكان سيكرم لتفوقه في صفه، ولا يعلمان كيفية وقوع الحادث وكيف سقط الفتى من الطابق الرابع، وتم فتح تحقيق في الحادثة .

 

 

وفـ.ــ.ـاة لاجئ سوري صـ.ـعـ.ـقا في هذه الولاية التركية

قـ.ـضـ.ــ.ـى لاجىء سوري صعـ.ــ.ـقاً بالكهرباء أثناء عمله في البناء بمدينة “غازي عنتاب” جنوبي تركيا، أمس الأربعاء.

وأفادت وسائل إعلام تركية أن الشاب “أيمن أحمد” 34 عاماً وهو أب لأربعة أطفال توفـ.ـي إثر تعـ.ـرضه للصـ.ـعق الكهربائي أثناء عمله في بناء مزرعة ونقل إلى أحد مستشفيات المدينة ليفارق الحياة بعد ساعات قليلة.

 العامل الضحية كان يقوم بتوصيل تركيبات كهربائية فأصـ.ـيب بالصـ.ـعق وقام زملاؤه الذين كانوا يعملون معه بإخبار فريق الطوارىء 112 الذين حضروا على الفور ونقل العامل المصـ.ـاب إلى مستشـ.ـفى “عبد القادر يوكسل” الحكومي في سيارة إسعاف وحاول الأطباء تقديم الإسعـ.ــ.ـافات له وإنقاذه إلا أنه فارق الحياة.

وتم نقل جثته إلى معهد غازي عنتاب للطب الشرعي وبعد تشريح الجثة لمعرفة أسباب الوفـ.ــ.ـاة تم تسليمها إلى ذويه في مقبرة عائلة يشيلكنت وفتحت فرق الدرك تحقيقا في ظروف وأسباب وفاة العامل السوري.