الرئيسية / أخبار السياسة / الجـ.ـوع أصـ.ـعـ.ـب من الـ.ـحـ.ـرب: الساحل السوري يشهد مـ.ـوجـ.ـة هـ.ـجـ.ـرة ثالثة..

الجـ.ـوع أصـ.ـعـ.ـب من الـ.ـحـ.ـرب: الساحل السوري يشهد مـ.ـوجـ.ـة هـ.ـجـ.ـرة ثالثة..

انتـ.ـقلت الطـ.ـوابـ.ـير إلى فروـ.ـع الهـ.ـجرة والجـ.ـوازات في مناطق سيطـ.ـرة النظام في الآونة الأخيرة، على أمل أن يحصل الشاب على جواز سفر يكفل له الفرار من جـ.ـحـ.ـيم الحياة وخاـ.ـصة المنطقة الساحلية.

بعد 10 سنوات على مساندة النظـ.ـام في حـ.ـرـ.ـبه ضـ.ـد السوريين، وجد أبناء الساحل السوري الذي أيدوا النـ.ـظام وكانوا وقود حـ.ـرـ.ـبه بمئات الآلاف من الـ.ـقـ.ـتـ.ـلـ.ـى والمـ.ـطـ.ـوـ.ـبين، وجدوا أنفسهم بموـ.ـاجـ.ـهة مزيد من الفـ.ـقـ.ـر تحت رحمة أمـ.ـراء اـ.ـلحـ.ـرب والـ.ـشـ.ـبيـ.ـحة.

للحصول على الأخبار لحظة بلحظة.. اشتركوا في قناتنا على التلغرام على الرابط : اضغط هنا

يقول صاحب بسطة لبيع الدخـ.ـان المـ.ـهرـ.ـب في طرطوس، إن ظروف العيش في الساحل خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة باتت أصـ.ـعـ.ـب بسبب الانقـ.ـطاع الطويل للكهرباء، وأضاف “احتـ.ـرت ماذا أعمل، بعت أرضي بالضيعة وتركت الزراعة لـ.ـغلاء التكاليف وقـ.ـلة المياه، وجئت إلى المدينة وفتحت محلا لبيع لحم الدجاج فزادت ساعات قطع الكهرباء، وفـ.ـسـ.ـدت البضاعة ولاـ.ـحقـ.ـني التمـ.ـوين، فأغـ.ـلقـ.ـت المحل وفتـ.ـحت بسـ.ـطة فلاحـ.ـقتنـ.ـي البلدية والجـ.ـمـ.ـارك”.

ويتابع: “ما الحل كيف نعيش؟ الأوضاع المعيشية في الساحل لا تـ.ـطاق، كنا نأمل بعد انتـ.ـهاء الـ.ـحـ.ـرب أن تتحسن أوضاعنا فإذا بها تسـ.ـوء… طرطوس كلها صارت بسطات الناس عم تبيع تيابها… الجوع أصعب من الحرب والقتال على الجبهات”.

للحصول على الأخبار لحظة بلحظة.. اشتركوا في قناتنا على التلغرام على الرابط : اضغط هنا